آراء مختلفةسلايد

“اغتصاب أم اعتداء” اعتقال الفنان المغربي سعد المجرد مجددا

أعلنت وسائل إعلام مغربية اعتقال الفنان سعد المجرد في فرنسا مجددا دون معرفة الأسباب الحقيقة وراء ذلك، وظهرت اجتهادات الوسائل الإعلامية، التي أفاد بعضها بأن السبب واقعة اغتصاب جديدة، خاصة أنه تم اتهامه فى واقعة سابقة نتج عنها إقامته الجبرية الأخيرة فرنسا منذ أكثر من عام ونصف، ومنعه حتى من العودة إلى موطنه الأم المغرب.

فيما تضاربت آراء وسائل إعلام عربية حول نبأ القبض على “المعلم” فى مدينة سان تربيه الفرنسية جنوبي البلاد، ووصفت أغلبية الصحف، الواقعة التي كانت سببا فى التوقيف بـ”فضيحة اغتصاب”، ومازاد الحيرة تصريحات ذيلتها بعض المواقع المغربية الشهيرة مثل” هسبريس” و”شوف تيفي” و”اليوم 24″ على لسان والده الفنان البشير عبدو بفشله فى الاتصال والوصول إلى ولده، فى حين تناقلت تصريحات نافية من والدته نزهة الركراكي رافضة التعليق على الواقعة، وهو نفس النهج الذى اتخذه مدير أعماله رضوان بوزيد، مكتفيًا بقوله “لا تعليق”.

تكهنات وسائل الإعلام المغربية سارت أغلبها فى سيناريو “الاغتصاب” والاعتداء الجنسي، حيث نقلت معظمها الخبر عن “تغردية ” نشرها الصحفي المغربي المعروف سيمو بنبشير صباحًا، قائلًا “القبض على سعد لمجرد من جديد في سانت تروبيه بسبب ضرب فتاة جديدة تحت تأثير المخدرات”، لتبدأ كل الصحف فى إعادة نشرها بسيناريوهات متعددة.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق