سلايدعمالقة الفن

ماجدة الرومي وكاظم الساهر في مهرجان قرطاج 2018

بدأت تتسرّب بعض أسماء الفنّانين التونسييّن والعرب الذّين سيشاركون في الدورة 54 لمهرجان قرطاج في شهري يوليو وأغسطس2018.

ووفق مختار الرصّاع مدير المهرجان سيكون من ضمن نجوم هذه الدورة كل من ماجدة الرومي وكاظم الساهر وملحم زين.

وكانت آخر حفلة لماجدة الرومي في تونس في مارس2017 بمناسبة الاحتفال بالذكرى 61 للاستقلال وكانت تحت عنوان “المحبة والسلام”.

قصّة طويلة بين ماجدة الرّومي وتونس

وتعترف ماجدة الرّومي بفضل مهرجان قرطاج عليها اذ غنّت به لأوّل مرة عام 1980 أي منذ38 عاماً، وساهم حضورها حينها في انتشارها العربي وشهرتها، ففي تلك الفترة لم تكن ماجدة الرومي نجمة كبيرة ولكنّها برزت في فيلم “عودة الابن الضال” للمخرج الراحل يوسف شاهين.

وقد فكّر المرحوم سمير العيّادي أحد أعضاء هيئة مهرجان قرطاج عام 1980في استضافتها وفعلاً وبعد التّشاور مع محمد رجاء فرحات مدير المهرجان وقتها سافر العيّادي الى بيروت واتّفق معها للغناء في قرطاج وقد استغربت هي نفسها الدّعوة ونجحت في حفلتها الأولى وتمت دعوتها لتغني للرئيس الحبيب بورقيبة بمناسبة الاحتفال بعيد ميلاده في مدينة “المنستير”

غنّت لتونس من ألحان والدها حليم الرّومي

وقد أحبّ الجمهور التّونسي ماجدة الرومي ولاقت دائماً في حفلاتها الكثيرة في تونس النّجاح والتقدير وتمّ منحها أعلى الأوسمة وأرفعها.

و غنّت ماجدة لشاعر تونس الكبير أبو القاسم الشابّي “خلقت طليقا كطيف النسيم”،كما أهدت تونس قصيدة جميلة للشّاعر المصري الرّاحل صالح جودت:

“قسما بسحر عيونك الخضر

يا أجمل الألوان في عمري” ،

وهي من تلحين والدها الموسيقار الرّاحل حليم الرّومي الذّي سبق له أن زار تونس ولحّن القصيدة الشهيرة لأبي القاسم الشابّي :”ارادة الحياة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق